البنوك ووكالات السيارات في الامارات تطلق اجراءات مشتركة لتنشيط سوق السيارات

البنوك ووكالات السيارات في الامارات تطلق اجراءات مشتركة لتنشيط سوق السيارات

بدأت البنوك ووكالات السيارات في الإمارات تطبيق إجراءات مشتركة لتحريك الطلب على تمويل وشراء السيارات الجديدة، بعد بداية ظهور علامات الانكماش بالقطاع، عقب تطبيق قرار المصرف المركزي الذي يلزم العملاء بسداد دفعة مقدمة نسبتها 20% من ثمن السيارة قبل الحصول على التمويل.
وبادر عدد من البنوك بتقديم عروض مخفضة على أسعار فائدة وتمويل السيارات خلال الأسابيع الماضية، حيث أعلن بنك دبي الإسلامي تخفيض نسبة المرابحة على تمويل السيارات من 3,99% إلى 3,49%.
كما أعلن بنك الإمارات دبي الوطني تخفيض أسعار الفائدة على قروض شراء السيارات الجديدة والمستعملة، لتبدأ من 2,99% سنويا، بناءً على فئة العميل، وأسلوب الدفع، وحالة السيارة.
وقال شيكار كريشنامورثي، رئيس أصول والتزامات الأفراد في البنك، إن البنك يسعى من وراء هذه الخطوة إلى ترسيخ حصته الكبيرة في سوق السيارات، عبر التحالف مع أبرز وكالات السيارات، مؤكداً أن الخيارات العديدة التي يقدمها البنك، كضمان إعادة الشراء وخطط التقسيط الميسر، توفر للعملاء المرونة لشراء سيارة. بدوره، قال فيصل عقيل، المدير العام للخدمات المصرفية للأفراد في مصرف الإمارات الإسلامي، إن المصرف خفض مؤخراً سعر تمويل السيارات بأكثر من 1% لتهبط من 4,5 إلى 3,45، وذلك لمساعدة المتعاملين الراغبين في تمويل سيارات.
بدورها بدأت وكالات سيارات طرح حزم وعروض محفزة لتنشيط الطلب، كمنح تأمين مجاني وتمديد عقود الصيانة المجانية لفترات أطوال، والتركيز على منح تسهيلات كبيرة في خدمات ما بعد البيع، وإطلاق أنظمة تمويلية جديدة كعقود التمويل التأجيري.
وقررت وكالات إدخال نظام تأجير السيارات لآجال طويلة للأفراد والمؤسسات، بدلاً من بيعها، وتطبيق نظام التمويل الداخلي من الوكالات، إضافة إلى تقسيط الدفعة المقدمة، خصوصاً للسيارات الفاخرة والكبيرة، وأعلنت وكالات اعتزامها خفض قيمة الدفعة الشهرية، ومد فترة سداد قرض السيارة.

 

 

ألمزيد

. . 309 . 9